سؤال وجواب

هل يمكن الحقن المجهري بعد الأربعين

مين عملت حقن مجهري وعمرها فوق الاربعين  سؤال يجري على ألسنة العديد  من السيدات اللائي يبحثن عن فرص للحمل بعد سن الأربعين، ونحن عبر هذا المقال سوف نناقش معكم فرص الحمل المحتملة بعد سن الأربعين، لاسيما باستخدام العوامل المساعدة كالحقن المجهري ..فتابعوا باهتمام لمزيد من التفاصيل.

 

معدل هرمون الـ(FSH)

معدل هرمون الـ(FSH) هو المسئول عن معرفة مخزون المبيض من البويضات، ومن المعروف أن المبيض يحتوي على عدد من البويضات لا يتجدد بل يقل تدريجياً بمرور الوقت، وتقدم السن، وبالتالي فمعدل مخزون المبيض قد بدأ بالنفاذ، كلما تقدمت السيدة في العمر، وهذا لا يعني أنه لا يوجد بويضات، كما لايعني أن الدورة ستنقطع، ولكن من الممكن أن البويضات قد تكون صعبة في التنشيط، ما يدل على أهمية عامل الوقت في الحالات التي قاربت أو تخطت الأربعين.

متى تستجيب البويضات للتنشيط

لمعرفة إن كانت هذه المبايض سوف تستجيب للتنشيط أم لا، فهنالك فحص يسمى (CLOMIPHENE- CHALLENGE- TEST)، وفيه يتم فحص هرمون الـ(FSH) في اليوم الثالث من الدورة.

وبعد ذلك يتم ثم إعطاء الكلوميد بجرعة (100) ملليجرام يومياً لمدة خمسة أيام، ويكون ذلك من اليوم الخامس وحتى اليوم التاسع من الدورة، ثم يعاد فحص هرمون الـ(FSH) مرة أخرى في اليوم العاشر للدورة، وإذا كانت نسبته أيضاً مرتفعة عند اليوم العاشر فهذا مؤشر لصعوبة تنشيط المبيض، وعندها قد تكون نسبة نجاح الحقن المجهري لا تتجاوز (5%).
ولكن إذا كانت نسبة الهرمون ليست مرتفعة في اليوم العاشر فهذا يعني أن الاستجابة يمكن أن تكون جيدة، وعندها قد تصل نسبة نجاح الحقن المجهري إلى (10%)،

وعلى ذلك فينصح خبراء النساء والتوليد بعدم التردد في الإقدام على خطوة عمل الحقن المجهري، خاصة، إذا كانت هناك ماسة وداعية إلى هذا الإجراء.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يجب تعطيل مانع الاعلانات