إكليل الجبل لعلاج الورم الليفي.. الحقيقة الثابتة

إكليل الجبل لعلاج الورم الليفي
إكليل الجبل 


إكليل الجبل لعلاج الورم الليفي – أو عشبة سالفيا روزمارينوس، وهي ذات فوائد هائلة مختلفة، ومن أهم استخداماتها للورم الليفي وألآم الدورة.

 

في البداية لابد القول، أن الأورام الليفية الرحمية هي أورام في الرحم، ما بين 60 و 80 في المائة من النساء مصابات أو مصابات بأورام ليفية، يطلق عليهم أيضًا:

  • اورام حميدة
  • ورم عضلي أملس في الرحم
  • الورم العضلي

على الرغم من أن الأورام الليفية ليست سرطانية أو مهددة للحياة، إلا أنها قد تسبب مشاكل صحية في بعض الأحيان،

يتراوح حجم الأورام الليفية من صغيرة مثل البذور إلى أكبر من الجريب فروت، يمكن أن يكون لديك ورم ليفي واحد أو أورام متعددة.

قد لا يكون لديك أي أعراض على الإطلاق، معظم النساء لا يعرفن أنهن مصابات بهذه الحالة.

تعتمد العلامات والأعراض على حجم الأورام الليفية وموقعها وعددها، قد تواجه:

قد تكون أكثر عرضة للإصابة بالأورام الليفية إذا كنت:

  • تتراوح أعمارهم بين 30 و 50 عامًا
  • يعانون من زيادة الوزن أو السمنة
  • من الأمريكيين من أصل أفريقي، حيث أن الأورام الليفية أكثر شيوعًا مرتين إلى ثلاث مرات لدى النساء الأمريكيات من أصل أفريقي
  • لديك تاريخ عائلي من الأورام الليفية
  • بدأ الحيض قبل سن العاشرة
  • استخدام أنواع معينة من وسائل منع الحمل
  • اتباع نظام غذائي سيء
  • تستهلك الكحول

أنواع الأورام الليفية

يمكن أن تنمو الأورام الليفية في أي جزء من الرحم، يتم تسميتهم حسب مكان نموهم:

العلاج الطبيعي للأورام الليفية

عادةً ما تنمو الأورام الليفية ببطء أو لا تنمو على الإطلاق، في كثير من الحالات، تنكمش من تلقاء نفسها، خاصة بعد انقطاع الطمث ، قد لا تحتاج إلى علاج ما لم تزعجك الأعراض، سيوصي طبيبك بأفضل خطة علاج،قد تحتاج إلى مجموعة من العلاجات.

في الحالات المتوسطة إلى الشديدة حيث تكون الأعراض مزعجة أو تزداد سوءًا أو لا تتحسن بالأدوية، يمكن علاج الأورام الليفية بالجراحة أو العلاج بالموجات فوق الصوتية، قد تتضمن الجراحة إزالة الأورام الليفية فقط أو الرحم بالكامل.

قد تساعد الرعاية المنزلية وتغيير النظام الغذائي والعلاجات الطبيعية في علاج الأورام الليفية وتخفيف الأعراض، التغييرات في نمط الحياة أدناه مهمة أيضًا في الوقاية من الأورام الليفية.

قد تساعد هذه العلاجات الطبيعية في علاج أعراض الورم الليفي وقد لا تساعد، لأن الراحة تعتمد على مدى شدة الأعراض وكيفية تقدم الأورام الليفية لديك، يجب عليك التحدث مع طبيبك قبل تجربة أي من هذه الخيارات.

فقدان الوزن

أظهرت دراسة سريرية في الصين أن السمنة والوزن الزائد يزيدان من خطر الإصابة بأورام الرحم الليفية،يحدث هذا لأن الخلايا الدهنية تنتج كميات عالية من الإستروجين ، قد يساعد فقدان الوزن في منع أو تقليل حجم الأورام الليفية.

التغذية

نظامك الغذائي اليومي عامل مهم جدًا في علاج الأورام الليفية، يمكن أن تساعدك التغذية الصحيحة في الحفاظ على وزن صحي وتقليل المخاطر، يمكن أن تساعد بعض الأطعمة أيضًا في تخفيف الأعراض.

تجنب أنواع من الأطعمة

وفقًا للدراسات السريرية، فإن تناول الكثير من اللحوم الحمراء يزيد من خطر الإصابة بأورام الرحم الليفية، شرب الكحول يزيد أيضًا من مخاطر إصابتك.

قد يؤدي تناول الكربوهيدرات المكررة والأطعمة السكرية الزائدة إلى تحفيز الأورام الليفية أو تفاقمها، ترفع هذه الأطعمة مستويات السكر في الدم، يؤدي هذا إلى إفراز جسمك للكثير من هرمون الأنسولين، تجنب أو تقييد الكربوهيدرات البسيطة المكررة مثل:

  • الأرز الأبيض والمعكرونة والدقيق
  • الصودا والمشروبات السكرية الأخرى
  • شراب الذرة
  • الحبوب المعبأة
  • المخبوزات (الكعك، البسكويت، الكعك)
  • رقائق البطاطس
  • المقرمشات

أغذية للأكل

تساعد الأطعمة الغنية بالألياف غير المصنعة:

  • كبح شهيتك
  • هرمونات التوازن
  • منع زيادة الوزن الزائد

تساعد الأطعمة ذات الألوان الزاهية مثل الفواكه والخضروات أيضًا على تقليل الالتهاب وتقليل خطر الإصابة بالأورام الليفية، أضف هذه الأطعمة الكاملة إلى نظامك الغذائي اليومي:

  • الخضار والفواكه النيئة والمطبوخة
  • فاكهة مجففة
  • كل الحبوب
  • أرز بني
  • العدس والفاصوليا
  • خبز الحبوب الكاملة والمعكرونة
  • الكينوا
  • أعشاب طازجة ومجففة

الفيتامينات والمكملات الغذائية

قد يساعد الحليب ومنتجات الألبان في تقليل الأورام الليفية، تحتوي منتجات الألبان على كميات عالية من الكالسيوم والمغنيسيوم والفوسفور، قد تساعد هذه العناصر الغذائية في منع نمو الأورام الليفية.

قد تساعد بعض أنواع الفيتامينات أيضًا في تقليل نمو وحجم الأورام الليفية، تؤكد الأبحاث أن خطر الإصابة بالأورام الليفية قد يزداد إذا كان لديك كميات منخفضة من فيتامين د وفيتامين أ من مصادر حيوانية، مثل منتجات الألبان.

قد تؤدي الأورام الليفية الرحمية إلى تفاقم آلام الدورة الشهرية والانتفاخ والتقلصات، قد يساعد عدد من الفيتامينات في تخفيف هذه الأعراض:

يمكنك أن تجد هذه الفيتامينات في الطعام وكذلك في المكملات الغذائية، إذا كنت تريد البدء في دمج المكملات في روتينك اليومي، فتحدث مع طبيبك قبل أن تبدأ.

ضغط الدم

و الدراسة الهولندية وجدت أنه قد يكون هناك ارتباط بين ارتفاع ضغط الدم والأورام الليفية، إدارة ضغط الدم للمساعدة في تقليل المخاطر وتحسين صحتك العامة:

  • قلل من الأطعمة المضاف إليها الملح أو الصوديوم
  • افحص ضغط الدم بانتظام وناقش القراءات مع طبيبك
  • مارس التمارين الرياضية بانتظام

علاج بالأعشاب

يستخدم إكليل الجبل لعلاج الورم الليفي ، قد تساعد العلاجات العشبية في علاج الأورام الليفية أو تقليل الأعراض ذات الصلة، هناك حاجة إلى مزيد من البحث لمعرفة ما إذا كانت هذه العلاجات تعمل وما هي الجرعة الأكثر فعالية.

الأعشاب أدوية قوية ويمكن أن تتفاعل مع أدوية أخرى، كما أنها غير منظمة من قبل إدارة الغذاء والدواء الأمريكية، تحدث مع طبيبك قبل تناول الأدوية العشبية.

الطب الصيني التقليدي

تستخدم العلاجات العشبية في الطب الصيني التقليدي لإبطاء نمو الورم الليفي وعلاج الأعراض، إحدى التركيبة العشبية تسمى Guizhi fuling أو Gui Zhi Fu Ling Tang، تحتوي هذه التركيبة على العديد من الأعشاب التي تعمل على تقليص الأورام الليفية الرحمية، وتوازن مستويات الهرمونات، وتحافظ على صحة الرحم:

  • رامولوس سينامومي
  • بوريا
  • السائل المنوي بيرسيكا
  • الجذر paeoniae روبرا
  • الجذر paeoniae ألبا
  • موتان القشرة

شاي أخضر

قد يساعد البيوفلافونويد الموجود في الشاي الأخضر والذي يسمى EGCG في تقليل حجم وعدد الأورام الليفية، قد يكون هذا بسبب قدرته على تقليل الالتهاب وإزالة السموم من جسمك.

تشاستيبيري

تشاستيبيرييتم أخذ، أو vitex، لنزيف الحيض الغزير، وفترات مؤلمة، وأعراض أخرى، يساعد هذا العلاج العشبي على موازنة مستويات الهرمونات.

قشر Isphagula، السنا، وزيت الخروع

تُستخدم الأعشاب الليفية مثل الإسفنج والسنا كملينات طبيعية، أضف هذه الأعشاب إلى الماء أو العصير للمساعدة في تخفيف الإمساك.

زيت الخروع هو زيت عشبي يمكن تناوله كمكمل غذائي للمساعدة في الإمساك العرضي.

علاجات أخرى

قد تساعد الرعاية المنزلية في إدارة التوتر، مما قد يؤدي إلى تفاقم الأورام الليفية وصحتك العامة، جرب هذه الخيارات العلاجية التي يمكن أن تساعد في إدارة التوتر:

  • كمادات دافئة أو استخدام الحرارة الموضعية
  • الحمامات الدافئة
  • اليوجا والتمارين الرياضية
  • العلاج بالتدليك

علاجات أخرى

في معظم الحالات، يتم علاج الأورام الليفية المصحوبة بأعراض بالأدوية الهرمونية والعلاج بالموجات فوق الصوتية والجراحة والعلاجات الأخرى، تساعد الأدوية في تقليص الأورام الليفية أو تخفيف الأعراض، قد تتضمن الجراحة إزالة الأورام الليفية فقط أو الرحم بالكامل.

تتضمن بعض العلاجات التي قد يوصي بها طبيبك ما يلي:

  • أدوية موازنة الهرمونات
  • جهاز داخل الرحم يفرز البروجستين ( اللولب )
  • جراحة الموجات فوق الصوتية المركزة الموجهة بالرنين المغناطيسي
  • إصمام الشريان الرحمي، والذي يعمل عن طريق منع وصول الدم إلى الأورام الليفية والرحم
  • التحلل العضلي، وهو إزالة بمصدر حرارة (مثل موجات الترددات الراديوية) ؛ Acessa مثال على هذا الإجراء
  • cryomyolysis، الذي يزيل الأورام الليفية بالتجميد
  • استئصال الورم العضلي، وهي عملية جراحية لإزالة الأورام الليفية فقط
  • استئصال الرحم، وهو استئصال الرحم جراحياً

متى ترى الطبيب

راجع طبيبك إذا كنت تعاني من أي أعراض مرتبطة بالأورام الليفية، مهما كانت خفيفة، سيفحصك طبيبك ويقرر ما إذا كان العلاج مطلوبًا.

قد تكون هناك حاجة إلى مواعيد للمتابعة لمراقبة الأورام الليفية، إذا كنتِ تعانين من صعوبة في الحمل، فيمكن لطبيبك تحديد ما إذا كان ذلك بسبب الأورام الليفية.

تنويه خمسة لصحتك

يمكن لطبيبك تحديد ما إذا كان العلاج البديل أو الطبيعي مناسبًا لك، يعتمد العلاج على عمرك وصحتك ونمط حياتك، قد يختلف أيضًا حسب عدد الأورام الليفية وحجمها وموقعها.

تُعد التغييرات التي تطرأ على نظامك الغذائي ونمط حياتك أول خطة عمل لعلاج الأورام الليفية الرحمية، هذه التغييرات الصحية مهمة حتى مع الجراحة أو الدواء.

قد يساعد النظام الغذائي والعلاجات الطبيعية وإدارة الإجهاد وتخفيف الآلام البديلة أيضًا في تخفيف الأعراض مثل الألم والنزيف الشديد والإمساك.

تحدث مع طبيبك أو اختصاصي التغذية حول أفضل نظام غذائي وخطة تمرين لك، قم بإجراء تغييرات صغيرة كل يوم لتكون متسقًا وتخلق عادات صحية جديدة، ضع خطة وجبات أسبوعية لمساعدتك على الالتزام بنظام غذائي متوازن، انضم إلى صالة الألعاب الرياضية أو تمرن مع شريك لتبقى متحفزًا.

استشر طبيبك قبل تناول أي نوع من العلاجات العشبية أو المكملات، بما في ذلك إكليل الجبل لعلاج الورم الليفي ، واحتفظ بقائمة بجميع الأدوية والمكملات والعلاجات العشبية، شراء المكملات العشبية من مصادر موثوقة لتجنب التلوث والمكونات غير الصحية.

Post a Comment

أحدث أقدم

adsbygoogle

adsbygoogle